اقتـصاد

الضرائب: إصدار قانون جديد للضريبة على الدخل قريبا

أكدت رشا عبد العال، رئيسة مصلحة الضرائب المصرية، حرص المصلحة على استمرار الشراكة مع جمعية رجال الأعمال المصريين، والالتقاء بها كممثل للقطاع الخاص، نظرًا لدورها الحاسم والضروري في تطوير المنظومة الضريبية. قالت: “نحن في مصلحة الضرائب ملتزمون بعدم اتخاذ أي تغيير في الإجراءات أو التشريعات الضريبية دون التشاور مع مجتمع الأعمال، ونحن سعداء بتلقي مقترحاتهم والاستماع إلى مشاكلهم والبحث عن حلول لها، والمشاركة في تعزيز كفاءة العمل الضريبي”. وأشارت إلى أن التواصل المستمر والبناء مع فاعلي المجتمع الضريبي يعتبر أحد وسائل نجاح الإدارة الضريبية.

قدمت رشا عبد العال، رئيسة مصلحة الضرائب، نظرة على مراحل تطوير منظومة الضرائب الرقمية منذ انطلاقها في عام 2018 حتى الآن، حيث أوضحت أن أولى المشروعات التي تم تنفيذها كانت منظومة تقديم الإقرارات الضريبية الإلكترونية، مما يتيح للممول تقديم إقراره الضريبي من أي مكان وفي أي وقت على مدار 24 ساعة طوال أيام الأسبوع. وأشارت إلى أن الهدف من رقمنة منظومة الضرائب هو تحقيق العدالة الضريبية وزيادة الحصيلة الضريبية من خلال ضم الاقتصاد الموازي إلى المنظومة الرسمية.

وكشفت أيضًا عن قرب طرح القانون الجديد لضريبة الدخل للحوار المجتمعي، مؤكدة أن اللائحة التنفيذية للقانون رقم 30 لعام 2023 قد اكتملت وتم عرضها حاليًا على مكتب وزير المالية، وسيتم إصدارها قريبًا. وأوضحت أن المادة الثالثة من القانون الجديد تعتبر مهمة لتسهيل التسوية الودية للنزاعات الضريبية، وهذا يأتي استعدادًا للانتقال الكامل إلى التقنين الضريبي. وأشارت إلى جهود مكثفة من مصلحة الضرائب لتنفيذ توجيهات وزير المالية بإنهاء المنازعات الضريبية قبل نهاية يونيو 2024، وذلك من خلال عمل حصر للملفات ومتابعتها بشكل دوري. هذا يشجع الصناعات الصغيرة ومتناهية الصغر، ويوفر بيئة مواتية لتطوير الأعمال.

قال: “نقدر تعاون وزارة المالية ومصلحة الضرائب كشركاء مهمين لمجتمع الأعمال، ونثمن استجابتهم لمطالب رجال الأعمال، حيث نجد دائمًا تفهمًا للمطالب المنطقية والعادلة للمجتمع الضريبي.”

وفي سياق متصل، أكد ماجد عز الدين، رئيس لجنة المالية بجمعية رجال الأعمال المصريين، أن وزارة المالية قامت بتحقيق تطور تكنولوجي في تطوير منظومة الضرائب من خلال تنفيذ مشاريع الرقمنة غير المسبوقة، مشيرًا إلى أن الندوة تهدف إلى تسليط الضوء على التحديات الناتجة عن أي تغيير في المنظومة الضريبية وتأثيرها على الحصيلة الضريبية وكيفية ضم القطاع غير الرسمي لتحقيق العدالة الضريبية.

يجدر بالذكر أن حضر الندوة من مصلحة الضرائب عدد من الشخصيات البارزة، بما في ذلك رجب محروس مستشار رئيس مصلحة الضرائب المصرية، والدكتور أشرف الزيات رئيس قطاع الفحص ورئيس مركز كبار الممولين، وعبد المجيد طايع رئيس مركز كبار المهن، وسلوى مراد رئيس الإدارة المركزية لرد الضريبة، بالإضافة إلى مها علي رئيس وحدة الإعلام بمكتب رئيس مصلحة الضرائب، ومدير عام الموقع الإلكتروني، وغيرهم من الشخصيات البارزة في المجال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock