اقتـصاد

سعر الدولار الآن.. كيف أثر مشروع رأس الحكمة على تجار العملة في السوق السوداء؟

في الوقت الحالي، يستمر الحكومة في جهودها المستمرة لإبرام صفقات استثمارية تاريخية لتعزيز الاقتصاد المحلي. من بين هذه الجهود يأتي مشروع رأس الحكمة كأحدث المشاريع الاستثمارية. ومع ذلك، لاحظنا تأثير هذا المشروع الاستثماري على سعر الدولار، حيث بدأت ثماره تظهر في السوق خلال الساعات الأولى من إعلان توقيعه.

أحدثت مشاريع الصفقات الكبرى التي أعلنتها الحكومة مؤخرًا وضخ مبلغ يقدر بحوالي 35 مليار دولار خلال الفترة القادمة، تأثيرًا كبيرًا على سعر الدولار في السوق السوداء. من المتوقع أن تُسهم هذه الصفقات في تحسين الأوضاع الاقتصادية في البلاد، حيث يتوقع الخبراء أن تُساهم في حل الأزمة الاقتصادية التي شهدتها السوق المحلية مؤخرًا. وقد أثار إعلان هذه الصفقات تفاؤل المواطنين وخبراء الاقتصاد، متوقعين أن يكون لها تأثير إيجابي على أسعار الدولار وعلى السلع والمنتجات بشكل عام في الفترة القادمة، خاصة مع الجهود التي تُبذل حاليًا من قبل مصر في التعامل مع صندوق النقد الدولي.

وفيما يتعلق بمشروع “رأس الحكمة”، فقد شهدت أسعار الدولار في السوق السوداء انخفاضًا، حيث انخفض سعر الدولار الأمريكي إلى حوالي 51 جنيهًا بعد إعلان الحكومة عن الصفقة الكبرى. وتوقع البعض انخفاض سعر الدولار بشكل كبير خلال الفترة الأخيرة، مما جعله يقترب من السعر الرسمي للدولار. ونتيجةً لهذه التوقعات وتدفق العملات الأجنبية، توقفت حركة بيع وشراء الدولار وغيرها من العملات الأجنبية في السوق السوداء، مما أدى إلى حالة من الارتباك وتكبد المضاربين خسائر كبيرة.

تأثر سعر الدولار في السوق السوداء مرة أخرى، حيث شهد انخفاضًا في الدقائق الأولى من صباح اليوم السبت إلى 52 جنيهًا، وهبط سعره من 62 إلى 56 جنيهًا فور إعلان مجلس الوزراء عن ضخ استثمارات جديدة بقيمة 35 مليار دولار في إطار مشروع رأس الحكمة. هذا الإعلان تسبب في ارتباك كبير في السوق الموازية، حيث تعرضت السوق السوداء لضربة جديدة خلال ساعات قليلة فقط.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock